تأمين

وثيقة تأمين الغاء المناسبات

في الاعوام الأخيرة تقام العديد من الحفلات العالمية حيث يقوم الأشخاص من مختلف بقاع العالم بالسفر والسياحة للوصول لهذه الحفلات التي قد تكون نهائي في الألعاب الرياضية أو حفلات غنائية أو مهرجانات معروفة ورائجة عالمياً رغم توقفها في الفترة الأخيرة بسبب جائحة فيروس كورونا.

وهناك العديد من المهرجانات والحفلات العالمية التي تقام بشكل سنوي أو دوري في بلدان ودول يقوم الأشخاص بزيارتها من مختلف البلدان لكي يحضرون لهذه الحفلات الضخمة والمعروفة وخوض تجربة الحضور لهذه الحفلات والاستمتاع فيها في اجازاتهم الصيفية على سبيل المثال.

ويذكر أن هناك الكثير من الفعاليات في فصل الصيف حيث يقام فيه الكثير من المهرجانات والحفلات وعلى العكس هناك عكسها في فصل الشتاء حسب المنطقة والدولة والجهة القائمة بالعمل وادارته فقد يكون في فصل الشتاء على سبيل المثال موسم الرياض قبل حدوث الجائحة حيث حضره نحو 10 مليون زائر لمختلف الفعاليات المقامة فيه.

وعلى الرغم أن فيروس كورونا تسبب بعوائق مادية وبتعليق أغلب المناسبات العالمية وقد مرت بعض الدول وبأزمة مادية لكن بفضل الجهود الأمنية والصحية التي قامت عليها الجهات المختصة في المملكة العربية السعودية تم السيطرة على انتشار الفيروس ويستمر عدد الحالات المصابة بفيروس كورونا بالانخفاض.

بالإضافة للمؤتمرات والمعارض التي تكون متخصصة في مجال مثل التقنية سبيل المثال المعرض والمؤتمر السعودي لإنترنت الأشياء الذي يقام بشكل سنوي وسبق أن شاركت شركة بي كير لوساطة التأمين فيه ويختص المعرض بأمور عديدة من ضمنها المجال التقني والتكنولوجي والانترنت وغيرها.

التأمين

التأمين هو عقد بين الطالب التأمين ومقدم التأمين يدفع مبلغه طالب التأمين لتأمين أخطار معينه غير متوقعه قد تحدث بالمقابل يقوم مقدم التأمين (شركة التأمين) بتعويض خسائر مادية أو مالية حسب المتفق عليها في وثيقة التأمين.

تأمين إلغاء المناسبات

هي وثيقة توفر تأمين الحماية للمؤمن له ضد الخسارة المالية التي قد تحدث نتيجة إلغاء مناسبة معينة أو حدث معين على سبيل المثال (الأحداث الرياضية العالمية والمهرجانات والمؤتمرات) وقد يتم إلغاء هذه المناسبات نتيجة الأخطار التي تم الاتفاق عليها وبين القائم على المناسبة ومقدم التأمين على سبيل المثال يتم إلغاء مناسبة بسبب حدوث كارثة طبيعية غير متوقعة فيتم التعويض على حدوث هذه الكارثة كما قد يندرج التخريب فيها على حسب المتفق عليه في الوثيقة.

يذكر أن البنك المركزي السعودي” ساما” ، اعتمد عددًا من التغطيات التأمينية، المرتبطة بتغطية مخاطر إلغاء الفعاليات أو المؤتمرات التي تُقام علي الأراضي السعودية، وأشار ” البنك المركزي السعودي”  في بيان أن اعتماد هذه المنتجات ، جاء بالتنسيق مع الهيئة العامة للترفيه ؛ لأسباب مرتبطة بالنمو المتوقع لنشاط الفعاليات الحيّة والترفيهية في المملكة، وأضافت أن المنتجات التي تم اعتمادها تغطي مخاطر إلغاء هذه الفعاليات المرخصة من الجهات الرسمية ، أو عدم استكمالها ، أو تأجيلها ، أو توقفها ، أو نقل مكانها، لأسبابٍ خارجة عن سيطرة المنظم، كالأحوال الجوية ، أو حالات عدم الظهور في حال ما إذا تم الاتفاق على ذلك كما ذكر في صحيفة مال.

بي كير

اضافه تعليق

Click here to post a comment

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: