تأمين

نصائح لتسافر بأمان خلال جائحة كورونا

يساعد التلقيح واسع النطاق في إنهاء جائحة كورونا (كوفيد 19)، ولكن لن يتحقق ذلك بين ليلة وضحاها. إلى أن يتحقق ذلك، استمر في أخذ الاحتياطات لحماية نفسك والآخرين إذا اضطررت للسفر. سوف تنخفض احتمالية إصابتك بمرض كوفيد 19 ونشره إذا أخذت اللقاح بالكامل، ولكن السفر الدولي يزيد احتمال إصابتك بسلالات كوفيد 19 المتحورة الجديدة. توصي مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) بتجنب السفر إلى حين أخذ اللقاح بالكامل عندما يكون ذلك ممكنًا.

تساؤلات اطرحها على نفسك قبل أن تقرر السفر

أثناء التخطيط للسفر، فكّر في الأسئلة التالية:

هل تلقيت لقاح كوفيد 19؟ احصل على اللقاح عندما تتمكن من ذلك. إذا تطلّب اللقاح جرعتين، أَجّل سفرك لأسبوعين بعد الحصول على الجرعة الثانية. يستغرق جسمك وقتاً لتكوين المناعة بعد أي تطعيم. بمجرد حصولك على اللقاح بكامل جرعاته، سينخفض احتمال نقلك لكوفيد 19، ويمكنك السفر بأمان داخل الولايات المتحدة.

هل أنت من الفئات الأكثر عرضة لخطر الإصابة بمرض شديد؟ قد يصاب أي شخص بكوفيد 19، لكن البالغين الأكبر سنًا والأشخاص المصابين بحالات طبية معينة من جميع الأعمار أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بمرض شديد في حال العدوى بكوفيد 19.

هل تعيش مع شخص من الفئات الأكثر عرضة للمرض الشديد؟ إذا أصبت بالعدوى خلال السفر، فقد تَنقل الفيروس للأشخاص الذين تعيش معهم عند عودتك، حتى لو لم تكن لديك أعراض.

هل هناك قيود أو متطلبات على المسافرين في الوجهة التي تقصدها؟ حتى لو تلقيت اللقاح بالكامل، يجب عليك اتباع التعليمات الفيدرالية بخصوص الاختبارات والسفر، بالإضافة إلى التعليمات الخاصة بمنطقتك أو ولايتك.

كن مطلعاً على التعليمات والقيود والظروف المحلية

تفرض بعض الحكومات المحلية والإقليمية متطلبات معينة، مثل إلزام الناس بارتداء الكمامات أو إجراء اختبار ومطالبة مَن عادوا مؤخرًا من السفر بالبقاء في المنزل لمدة تصل إلى 14 يومًا. ولتجنُّب التأخير والمفاجآت غير السارة، تحقق من أي قيود مفروضة في المنطقة التي ستسافر إليها وفي أي محطة قد تتوقف عندها على الطريق.

ضع في اعتبارك أن قيود السفر قد تتغير بسرعة حسب الظروف المحلية. ومن المهم أيضًا أن نضع في اعتبارنا تَفاوُتَ الوضع الوبائي لكوفيد 19 من بلد لآخر، مثل مستوى الانتشار ووجود السلالات المتحورة. لذلك تحقق مرة أخرى مع اقتراب موعد رحلتك للاطلاع على آخر المستجدات.

السفر واختبارات PCR

أولاً) بالنسبة لمن تلقوا اللقاح

إذا كنت قد تلقيت اللقاح بالكامل، فإن بعض الدول تنص على أنك لست بحاجة للخضوع للاختبار قبل السفر أو بعده، أو للحجر الصحي بعد عودتك.

وكذلك فإن مراكز مكافحة الأمراض والوقاية بعضها ينص على أنك لست بحاجة إلى الخضوع للاختبار قبل رحلتك إلا إذا كان ذلك مطلوبًا في الدولة التي تقصدها. خطط لإجراء اختبار بعد رحلتك بمدة تتراوح بين ثلاثة وخمسة أيام. لست بحاجة إلى الحجر الصحي عند عودتك إلى المنزل. ولكن راقب أي أعراض قد تظهر لديك، وابق في المنزل إذا ظهرت الأعراض.

ثانياً) بالنسبة لمن لم يتلقوا اللقاح

يمكن تقليل خطر انتشار كوفيد 19 من خلال الخضوع للاختبار قبل السفر وبعده. إذا لم تأخذ اللقاح، توصي مراكز مكافحة الأمراض والوقاية بإجراء اختبار فيروسي قبل سفرك بمدة تتراوح بين يومين إلى ثلاثة أيام. أجّل سفرك لحين ظهور نتائج الاختبار. احتفظ بنسخة من نتائجك وخذها معك حين تسافر.

كرر الاختبار بعد رحلتك بمدة تتراوح بين ثلاثة وخمسة أيام. حتى لو كانت نتيجة الاختبار سلبية، قلل الأنشطة غير الأساسية لسبعة أيام. إذا لم تخضع للاختبار، قلل الأنشطة غير الأساسية لعشرة أيام.

إذا كانت نتيجة الاختبار سلبية، ابق في المنزل. اعزل نفسك فورًا إذا أصبت بأعراض واتبع توصيات الصحة العامة.

حافظ على صحتك خلال السفر

تنص غالبية دول العالم على ارتداء الكمامة أثناء وجودك في الطائرات والحافلات والقطارات وغيرها من وسائل النقل العام، حتى لو أخذت اللقاح بالكامل. يجب أن تلائم الكمامة وجهك جيدًا وأن تغطي فمك وأنفك.

إذا لم تأخذ لقاح كوفيد 19، اتبع الخطوات التالية لوقاية نفسك والآخرين عند السفر:

– أَبْقِ مسافة 6 أقدام (2 متر) بينك وبين الآخرين قدر الإمكان.

– تجنب الاحتكاك بأي مريض.

– قلل لمس الأسطح التي تُلمَس بشكل متكرر، مثل الدرابزين وأزرار المصعد والأجهزة اللمسية في المَتاجِر. إذا اضطررت للمس تلك الأسطح، فاستخدم معقم يدين أو اغسل يديك بعد ذلك.

– ارتدِ كمامة في الأماكن العامة المغلقة والمفتوحة حيث يرتفع خطر انتقال عدوى كوفيد 19، مثل الفعاليات المزدحمة أو التجمعات الكبيرة. وتختلف التعليمات الإضافية المتعلقة بالكمامات بناءً على ما إذا كنت قد أخذت اللقاح أم لا.

– تجنب لمس العينين والأنف والفم.

– غطِّ أنفك وفمك عند السعال والعطس.

– نظّف يديك بشكل متكرر. وهذا مهم خاصةً بعد الذهاب إلى الحمام، وقبل تناول الطعام، وبعد السعال أو العطس أو تنظيف الأنف.

  • يجب غسل اليدين بشكل متكرر بالصابون والماء، على أن لا تقل مدة الغسل عن 20 ثانية.
  • إذا لم يتوفر الماء والصابون، يُستخدَم معقم يدوي يحتوي على كحول بنسبة 60% على الأقل. دع المعقم الكحولي يغطي جميع مناطق يديك، وافرك يديك إلى أن تشعر بأن المعقم قد جف.

– امتنع عن الأكل والشرب خلال استخدام المواصلات العامة. فبهذه الطريقة، يمكنك الاستمرار بارتداء الكمامة طوال الوقت.

السفر جوًّا

نظرًا لكيفية تدوير الهواء وتصفيته على الطائرات، فإن معظم الفيروسات لا تنتشر بسهولة خلال الرحلات الجوية. ومع ذلك، ليس من السهل الالتزام بالتباعد الجسدي على الطائرات. كما أن السفر الجوي يضطرك إلى قضاء بعض الوقت في طوابير التفتيش وردهات المطار، وبالتالي قد تقترب كثيرًا من الآخرين.

– يجب على المسافرين ارتداء الكمامات أثناء إجراءات التفتيش. ومع ذلك، قد يطلب موظفو إدارة أمن النقل من المسافرين إزاحة الكمامة جزئيًا بهدف التحقق من هوية المسافر.

– يجب وضع الأغراض الشخصية مثل المفاتيح والمَحافظ والهواتف في الحقائب المحمولة بدلاً من سلال التفتيش. يقلل ذلك من التعامل مع هذه العناصر أثناء إجراءات التفتيش.

– يجب حزم المواد الغذائية بداخل كيس بلاستيكي ووضعها في سلة التفتيش. يقلل فصل الطعام عن الحقائب المحمولة من احتمالية قيام المفتشين بفتح الحقائب لفحصها.

– احرص على غسل يديك بالصابون والماء لمدة 20 ثانية على الأقل مباشرة قبل إجراءات التفتيش وبعدها.

السفر بالسيارة

قد لا يكون السفر بالطائرة ملائمًا لك. وقد تفضل القيادة، مما يتيح لك مجالًا أكبر للتحكم في بيئة السفر. ما زال ينبغي عليك التصرف بحكمة بخصوص محطات التوقف والاستراحة، ولكن يتطلب ذلك بعض التخطيط.

إذا لم تأخذ اللقاح بعد، إليك بعض الأشياء التي يجب مراعاتها قبل أن تنطلق في رحلتك:

– خطط لتقليل محطات التوقّف قدر الإمكان، لكن توقف عن القيادة إذا شعرت بالنعاس.

– احرص على أن تأخذ معك كمامات ومعقمًا لليدين ومناديل معقمة، وضع هذه الأغراض في مكان يسهل الوصول إليه حتى تتمكن من استخدامها أثناء الرحلة حسب الحاجة.

– جهّز ما تحتاجه من طعام وماء للاستهلاك خلال الرحلة. ننصح بأخذ أطعمة طويلة الأمد للجوء إليها في حال تعذر الذهاب إلى المطاعم ومحلات البقالة.

– إذا اخترت شراء وجبة على الطريق، فاختر المطاعم التي تقدم خدمة الطلب من السيارة أو استلام الطلب من الخارج.

وسائل النقل البري الأخرى

إذا لم تأخذ اللقاح وأردت السفر بالحافلة أو القطار، قد يزداد احتمال تعرضك لكوفيد 19 ونقلك له في حال الوقوف أو الجلوس ضمن مسافة تقل عن 6 أقدام (2 متر) من الآخرين لفترة طويلة. اتبع الاحتياطات الموضحة أعلاه لحماية نفسك أثناء السفر.

حتى إذا سافرت جَوًّا، فقد تحتاج إلى وسيلة مواصلات بمجرد وصولك إلى وجهتك. يمكنك من خلال الإنترنت الاطلاع على خيارات تأجير السيارات المتاحة في وجهتك وسياسات التطهير التي تتبعها شركات التأجير. إذا كنت تخطط للمبيت في فندق، تحقق من توفّر خدمة التوصيل بين المطار والفندق.

إذا كنت تنوي استخدام وسائل النقل العام، التزم بالتباعد الجسدي وضَع كمامة، واستخدم معقم اليدين أو اغسل يديك بعد الوصول إلى وِجهتك. إذا كنت تخطط لركوب سيارة أجرة، فلا تجلس في المقعد الأمامي بالقرب من السائق.

الفنادق وأماكن الإقامة الأخرى

يُدرك القائمون على قطاع الفنادق أن المسافرين متوجّسون بشأن فيروس كورونا وسلامتهم. تحقق من موقع الإنترنت الخاص بالفندق للاطلاع على المعلومات المتعلقة بكيفية حمايتهم للنزلاء والموظفين. من الأمثلة على أفضل ممارسات السلامة:

– إجراءات تنظيف محسَّنة

– إجراءات التباعد الاجتماعي

– ارتداء الموظفين والنزلاء للكمامات

– الدفع بدون لمس

– بروتوكول خاص في حال مرض أحد النزلاء، مثل إغلاق الغرفة من أجل التنظيف والتعقيم

كما أن الشركات التي توفر خدمة حجز الغرف السياحية عبر الإنترنت حسّنَت إجراءاتها المتعلقة بالنظافة. حيث أن هذه الشركات ملتزمة باتباع إرشادات الصحة العامة، مثل استخدام الكمامات والقفازات عند التنظيف والمباعدة بين مواعيد النزلاء.

إذا لم تأخذ اللقاح، طهّر جميع الأسطح التي تُلمَس بكثرة بمجرد وصولك إلى الغرفة أو المكان المستأجَر، مثل مقابض الأبواب ومفاتيح الإضاءة والكاونترات والطاولات والمكاتب والهواتف وأجهزة التحكم عن بُعد والحنفيات. اغسل الأطباق والأواني والأكواب وأدوات الطعام (باستثناء الأدوات البلاستيكية المغلفة مسبقًا) قبل الاستخدام.

بي كير

اضافه تعليق

Click here to post a comment

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: